أخبار البادية

بتمويل من صلة للتنمية .. البادية تدشن دورتي صيانة الأجهزة المنزلية والكوافير ضمن برنامج نجاح

دشنت البادية للتنمية والأعمال الإنسانية دورتي صيانة الأجهزة المنزلية والكوافير يوم الأثنين 2018/3/19م، ضمن برنامج نجاح الذي تموله مؤسسة صلة للتنمية، وتنفذه البادية بمديرية القطن لذوي الاحتياجات الخاصة بمعهد النجاح للتدريب والتأهيل بمجمع البادية التنموي.

وأشاد مدير برامج التنمية المجتمعية بالبادية الأستاذ محمد دهلوس أثناء التدشين، بمؤسسة صلة والمشرفين على مشاريعها في دعم وتنفيذ مشاريع تحقق آثاراً إيجابية ملموسة في تنمية المجتمعات المحلية والارتقاء بأداء مختلف القطاعات بعملية التنمية الشاملة بما فيها الفئة المستهدفة في مثل هذه البرامج، كما أشاد بمعهد النجاح للتدريب والتأهيل على تفاعله مع هذه الأنشطة والبرامج، وأكد دهلوس في كلمته على الإنضباط في الدورات من أجل الاستفادة القصوى، مؤكداً على دعم البادية ممثلة ببرامج التنمية المجتمعية على الوقوف مع المتدربين ودعمهم من خلال التمكين، بعد استكمالهم الدورات المهنية.

بدوره عرج مدير معهد النجاح للتأهيل والتدريب الأستاذ حسني القحوم على الشرف الذي يحظى به المعهد للمساهمة في مثل هذه الدورات الحرفية التي تساهم في حياة الأفراد المجتمعية، مؤكداً باحتضان المعهد للكثير من الدورات في شتى المجالات لخدمة المجتمع وتنميته، ولما يتوفر به من الأجهزة والمعدات في مختلف قاعاته التدريبية.
وقال مدير البرنامج الأخ أشرف جوبان أن تدشين هاتين الدورتين تأتي ضمن برنامج نجاح الذي إنطلقت أولى دوراته في صيانة الجوال والهواتف الذكية يوم الأحد 11 مارس الجاري، ويستهدف برنامج نجاح ذوي الاحتياجات الخاصة وبدأ تنفيذه في شهر مارس من العام الجاري لـ30 مستفيد بمديرية القطن ويستمر لمدة عام كامل بتمويل من مؤسسة صلة للتنمية، وأشار جوبان بوجود عشرين متدرباً في دورتي صيانة الأجهزة المنزلية والكوافير بغرض إكسابهم مهارة تساعدهم على مواجهة متطلبات الحياة والرفع من مستوى دخلهم، وتستمر لمدة شهر كامل.

مؤسسة البادية للتنمية والأعمال الإنسانية

احدى المنظمات اليمنية الرائدة العاملة في المجالات التنموية والإنسانية تأسست في 14 أكتوبر 2001 م، معتمدة العمل المؤسسي المشترك لبناء مجتمع حضاري متميز ، لتجعل الانسان أولاً و ترسم صورة رائعة لمعاني الانسانية و المصداقية والشفافية في كل مشاريعها وبرامجها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق