أخبار البادية

البادية تنظم دورة تدريبية حول لغة الإشارة ومهارات تعليم الصم والبكم

يتلقى 20 متدربا ومتدربة من معلمي صفوف الصم والبكم بمدرسة الهدى ومندوبي بعض المؤسسات والجمعيات بمدرية القطن مهارات تدريبية حول لغة الإشارة ومهارات تعليم الصم والبكم ضمن برنامج تمكين التابع لبرامج التنمية المجتمعية بمؤسسة البادية للتنمية والأعمال الإنسانية برعاية الأستاذ عبداللطيف النقيب مدير عام المديرية رئيس المجلس المحلي.
وتهدف الدورة التي بدأت أمس بمعهد النجاح للتدريب والتأهيل بمجمع البادية التنموي وتستمر حتى الثامن من أغسطس القادم تعريف المشاركين بالمفاهيم والمبادئ الأساسية للغة الإشارة وكيفية تطبيقها على صعيد الواقع.بدورة أشاد الأمين العام للمجلس المحلي بالمديرية الأستاذ محمد عوض بلعجم بجهود المنظمين والمشاركين وحسن اختيار المواضيع المطروحة من قبل مدرب الدورة، مؤكداً على أهمية طرح مثل هذه الدورات وتكثيفها وتعاون الجهات المعنية المختلفة ، وذلك تعزيزا لثقافة التقريب بين فئات المجتمع المختلفة ودمج فئة الصم والبكم مع باقي المجتمع التي بدورها ستساعد على دمج ذوي الإعاقة مع المجتمع.
من جانبه أوضح مدير البرامج المجتمعية بمؤسسة البادية الأستاذ محمد جمعان دهلوس أن الدورة التي يشارك فيها عدد من معلمي صفوف الصم والبكم بمدرسة الهدى ومندوبي بعض المؤسسات والجمعيات والمعاهد وتأتي في إطار مساهمة المؤسسة للتعريف بلغة الإشارة وأهميتها في تعزيز قدرات شريحة الصم والبكم للمطالبة بحقوقهم وتعزيز دورهم في المجتمع.
واعتبر دهلوس الدورة خطوة أولى لتنفيذ سلسلة دورات خاصة بمبادئ وأساسيات لغة الإشارة واستهداف مختلف شرائح المجتمع وخاصة في الأرياف التي يجهل الصم والبكم من الجنسين، الحقوق المكفولة لهم في التعليم والحياة والعيش الكريم، مؤكداً استمرار المؤسسة بالتعاون مع شركائها في مؤسسة صلة للتنمية في تدريب الشباب والفتيات على مبادئ لغة الإشارة .
وأستعرض مدرب الدورة سامي بامهير لمحة عن الدورة وبرنامجها بلغة الإشارة ومهارات التعامل مع فئة الصم والبكم .

مؤسسة البادية للتنمية والأعمال الإنسانية

احدى المنظمات اليمنية الرائدة العاملة في المجالات التنموية والإنسانية تأسست في 14 أكتوبر 2001 م، معتمدة العمل المؤسسي المشترك لبناء مجتمع حضاري متميز ، لتجعل الانسان أولاً و ترسم صورة رائعة لمعاني الانسانية و المصداقية والشفافية في كل مشاريعها وبرامجها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق