آراء عملائنا

الشيخ الدكتور عبد الرقيب عباد “هاهو خير البادية يأتينا إلى صنعاء ويطاول بعنقه إلى تعز والى عدن والى غيرها من المحافظات”

البادية هي الوفاء، هي الشراكة الحقيقية، هي الطموح، البادية هي العمل المؤسسي، البادية هي العمل الجماعي، ، مؤسسة البادية التقاء فيها أخوة فضلاء وفقهم الله سبحانه وتعالى إلى ولوج أبواب العمل الخيري وفتح عليهم فتحاً عظيماً جداً وهاهو خير البادية يأتينا إلى صنعاء ويطاول بعنقه إلى تعز والى عدن والى غيرها من المحافظات وهذا من فضل الله عز وجل عليهم، مؤسسة البادية اعتبرها من المؤسسات الرائدة في الجمهورية اليمنية، واعتقد أنها سوف تأخذ حجماً أضعاف أضعاف أضعاف ما هي عليه ألآن إن هي واصلت خطها وسيرها بهذه الوتيرة وهذا الأسلوب وأوصيهم بتقوى الله سبحانه وتعالى والإخلاص، أنا يسعدني الحقيقة أن أتكلم بهذا الكلام عن البادية ولست مادحاً أشخاصاً وإنما أتكلم عن مؤسسة والكلام عن البادية خير من الكلام عن الأشخاص، وأنا أقول أنّ البادية وفقها الله عز وجل بأشخاص نحسبهم على خير يعطيهم الله سبحانه وتعالى ما أمّلوا وما نالوا وأبشرهم وأقول لهم يا إخواني ما من عمل صغير أو كبير سر أو جهر إلا وسيكتب لكم في سجل حسناتكم، فو الله إنّ أحب الناس إلى الله انفعهم للناس ، ونحن نتعلم من البادية . الشيخ الدكتور عبد الرقيب عباد رئيس جمعية البر والعفاف بأمانة العاصمة صنعاء

الوسوم

مؤسسة البادية للتنمية والأعمال الإنسانية

احدى المنظمات اليمنية الرائدة العاملة في المجالات التنموية والإنسانية تأسست في 14 أكتوبر 2001 م، معتمدة العمل المؤسسي المشترك لبناء مجتمع حضاري متميز ، لتجعل الانسان أولاً و ترسم صورة رائعة لمعاني الانسانية و المصداقية والشفافية في كل مشاريعها وبرامجها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق